كيف أعرف إني مصاب بالزائدة؟

الزائدة الدودية هي عبارة عن
قطعة صغيرة في نهاية المصران الأعور اي في بداية الأمعاء الغليظة
مسدودوة من الطرف الأخر، اي انها بروز من الامعاء الى حد ما قريب
من شكل الأصبع وفائدتها الوحيدة هي مناعية حيث يوجد بها غدد لمفاوية
لمقاومة الفايروسات والبكتيريا. فما هي أعراض الاصابة بها والتي
تستدعي ازالتها عن طريق عملية جراحية؟ هذا ما سنقدمه
في هذا الموضوع.
أعراض التهاب الزائدة الدودية
أول الأعراض الرئيسية لالتهاب الزائدة الدودية هو شعور بالانزعاج في
منطقة البطن، وقد يختفي ويعود مرة أخرى. هذا الألم قد يحدث من دون
مقدمات ولهذا تحدث بعض الأخطار على الشخص إذا أهملها.
ويعتبر التهاب الزائدة الدودية من الحالات الطارئة التى ينبغى اللجوء إلى
المساعدة الطبية على الفور ولا توجد خطوات محددة يمكن أن يقوم بها
الشخص لتقديم الإسعافات الأولية من أجل تخفيف الآلام إلا بإراحة
المريض بأن يتم تمديده في فراشه ووضع كيس من قطع الثلج على
الناحية التي تؤلمه حتى تصل المساعدة الطبية أو سيارة الإسعاف.
ومن أبرز الأعراض هي
الألم في الجانب الأيمن من البطن قد يمتد إلى منطقة السرة وتتحرك
لتصل إلى الجانب الأيمن من الجسم، ويزداد الألم مع ممارسة الحركة
وأخذ نفس عميق أو مع السعال والعطس أو بلمس مكان الزائدة.
وللتعرف الأولي على المشكلة يمكن الضغط برفق على الجزء الأيمن من
أسفل البطن ثم رفع اليد بسرعة فإذا تألم الشخص كثيراً، فلا بد من نقله
على الفور لأقرب مستشفى، ولا يضغط على المنطقة باليد أو الملابس
فلا بد من فك الحزام إذا كان المريض يستخدمه.
كما يشعر المريض بغثيان، قيء، إمساك، إسهال، عدم القدرة على إخراج
الغازات، ارتفاع درجة الحرارة، وقد يحدث أحياناً تورم بالبطن
لكن تصعب ملاحظته.